تكميم المعدة

تخصص في الجراحة العامة

ما هي جراحة تكميم المعدة؟

تكميم المعدة هو إجراء جراحي لإنقاص الوزن، حيث تقل سعة المعدة بشكل كبير بنحو 75٪ للمساعدة في إنقاص الوزن على المدى الطويل. يُطلق على هذا الإجراء مُسمى "تكميم المعدة" حيث يقوم الجراح بإزالة جزء من المعدة وربط الجزء المتبقي معًا، وهو ما يشبه "الكُم" وتكون المعدة في حجم ثمرة الموز.

انخفاض حجم المعدة يجعل من الصعب على المريض تناول وجبة دسمة. كما يزيل الجراح أيضًا خلال العملية الجزء الذي ينتج هرمون الجوع جريلين من المعدة والذي يؤدي إلى زيادة الشهية.


لماذا يتم إجراء عملية تكميم المعدة؟

تكميم المعدة هو خيار للمرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة، والذين يزيد مؤشر كتلة الجسم (BMI) لديهم عن 50، والذين عجزوا عن فقدان الوزن اللازم من خلال الطرق التقليدية الأخرى مثل اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة.

كيف تتم عملية تكميم المعدة؟

يتم إجراء تكميم المعدة من خلال تنظير البطن الذي يستمر عادة ما بين 60 إلى 90 دقيقة. يقوم الجراح بعمل بضع شقوق صغيرة - 2 و5 شقوق- في البطن وهي التي يتم من خلالها إدخال منظار البطن (أداة بكاميرا صغيرة ترسل الصور إلى الشاشة). مما يتيح للجراح رؤية الجزء الداخلي من البطن أثناء العملية. ثم يتم استئصال معظم المعدة، مع ترك جزء على شكل أنبوب عمودي، وهو إجراء لا رجوع فيه.

 كيف أستعد لعملية تكميم المعدة؟

قبل إجراء عملية تكميم المعدة، يجب أن يخضع المريض لاختبارات مختلفة، مثل:

  • الفحص البدني الكامل
  • اختبارات الدم
  • الموجات فوق الصوتية للمرارة

ذلك للتأكد من أنهم يتمتعون بصحة جيدة بما يكفي لإجراء جراحة إنقاص الوزن.

 هناك خطوات أساسية يجب على المريض اتخاذها للتحضير لجراحة السمنة، بما في ذلك الكثير من التغييرات في نمط الحياة، فيوصي الأطباء بالتالي:

  • الإقلاع عن التدخين حيث ثبت أن استخدام منتجات التبغ يزيد من خطر حدوث مضاعفات أثناء الجراحة وبعدها.
  • ضبط النظام الغذائي، فيقوم المريض بتناول ثلاث وجبات منتظمة يوميًا مع وجبتين خفيفتين صغيرتين في اليوم، طريقة جيدة لإعداد الجسم للعملية الروتينية التالية. ينصح معظم الأطباء بنظام غذائي خاص قبل العملية.
  • شرب المزيد من الماء والحد من المشروبات الأخرى.
  • الالتزام بالنشاط البدني في حياتهم اليومية وأن يبدأوا بممارسة روتينية بسيطة.

 كيف يكون التعافي من عملية تكميم المعدة؟

عادة، يمكن للمريض العودة إلى المنزل بعد يومين من تكميم المعدة وسيحتاج إلى تناول المسكنات. هناك أربع مراحل يجب على المريض اتباعها بعد العملية للمساعدة في الانتقال إلى نظام غذائي صلب:

المرحلة الأولى: والتي تستمر عادة لمدة أسبوع بعد الجراحة. ويجب على المرضى فيها تناول السوائل الصافية فقط وسيجدون أنه ليس لديهم شهية للأكل.

المرحلة الثانية: بعد حوالي 10 أيام من الجراحة، سيبدأ معظم المرضى في الشعور بالجوع مرة أخرى. في هذه المرحلة، يبدأ المرضى بدمج الأطعمة ذات القيمة الغذائية المنخفضة مع إضافة المزيد من البروتين في نظامهم الغذائي.

يجب على المرضى في هذه المرحلة أن يشربوا الكثير من الماء وأن يشربوا مسحوق البروتين الخالي من السكر والممزوج بسائل صافٍ. قرب نهاية هذا الأسبوع، يمكن للمرضى إضافة الزبادي اليوناني ودقيق الشوفان والبطاطا المهروسة والعصائر والبيض المخفوق.

المرحلة الثالثة: ينتقل المرضى إلى الأطعمة اللينة بما في ذلك الأسماك الطرية والبيض والخضروات والحساء.

المرحلة الرابعة: بعد أربعة أسابيع يكون قد حان الوقت للانتقال إلى الأطعمة الصلبة، والالتزام بثلاث وجبات صغيرة في اليوم ووجبتين خفيفتين. يجب تجنب جميع الأطعمة المصنعة والسكريات والأطعمة قليلة الألياف