اضطرابات الصفيحات الدموية

تخصص في أمراض الدم

ما هي اضطرابات الصفائح الدموية؟

اضطرابات الصفائح الدموية هي مجموعة من الحالات التي تحدث نتيجة لفرط إنتاج أو نقص إنتاج الصفائح الدموية في الدم.

الصفائح الدموية هي أجزاء من الخلايا تساعد الدم على التجلط بشكل صحيح. يمكن أن يتسبب وجود عدد كبير جدًا من الصفائح الدموية في حدوث جلطات دموية غير طبيعية وانسداد محتمل في الشرايين والأوردة. كما يمكن أن يؤدي وجود عدد قليل جدًا من الصفائح الدموية إلى نزيف لا يمكن السيطرة عليه إذا تعرضت لإصابة.

الأنواع الرئيسية لاضطراب الصفيحات هي:

كثرة الصفيحات: فرط إنتاج الصفائح الدموية في الدم، يحدث إما بسبب طفرة جينية أو عوامل خارجية مثل الالتهاب

قلة الصفيحات: نقص الصفائح الدموية في الدم بسبب الأمراض الوراثية أو نقص فيتامين أو وجود عدوى أو سرطان الدم.

ضعف الصفائح الدموية: حالة تكون فيها مستويات الصفائح الدموية طبيعية ولكن هناك مشكلة في وظيفة الصفائح الدموية. غالبًا بسبب حالة وراثية.


ما هي أعراض اضطراب الصفائح الدموية؟

إذا كان لديك عدد قليل جدًا من الصفائح الدموية في جسمك ، فقد تواجه:

  • نزيف في الفم واللثة
  • نزيف الأنف
  • كدمات متكررة
  • نزيف في أيام الدورة الشهرية

أما إذا كان لديك الكثير من الصفائح الدموية ، فقد تشمل الأعراض ما يلي:

  • صداع الراس
  • الشعور بالدوار
  • زرقة أو برودة في اليدين والقدمين

يمكن أن يتسبب التخثر الخطير في حدوث السكتات الدماغية.

كيف يتم تشخيص اضطرابات الصفائح الدموية؟

عادة ، يتم تشخيص اضطرابات الصفائح الدموية من خلال اختبار الدم الروتيني، قبل ظهور أي أعراض بوقت طويل. قد يلجأ الطبيب لاختبارات فحص الدم مع فحص الكبد أو الطحال، لأنه في بعض حالات نقص الصفيحات، يمكن أن يتضخم الطحال.

كيف يتم علاج اضطرابات الصفائح الدموية؟

يعتمد العلاج على سبب الاضطراب. على سبيل المثال، إذا كان لديك عدد أكبر من الصفائح الدموية الطبيعية بسبب إصابة، فمن المرجح أن تعود مستويات الصفائح الدموية إلى المستويات الطبيعية خلال عملية التعافي. سيتم علاج الحالات المزمنة التي تسبب مستويات غير طبيعية من الصفائح الدموية بشكل مباشر.

إذا كان لديك شكل من أشكال زيادة الصفيحات الناتجة عن طفرة جينية (كثرة الصفيحات الأساسية)، فقد يشمل العلاج تناول أدوية قصيرة المدى أو طويلة الأمد لتقليل مستويات الصفائح الدموية في الدم.

بالنسبة لنقص الصفيحات، سيعتمد العلاج على مدى خطورة الحالة. لا تحتاج مستويات الصفائح الدموية المنخفضة دائمًا إلى العلاج إذا لم تكن تعاني من أي نزيف خطير. ومع ذلك، في الحالات الأكثر خطورة، يمكن أن يشمل العلاج الأدوية وعمليات نقل الدم وأحيانًا الاستئصال الكامل للطحال. أخيرًا، هناك بعض التغييرات في نمط الحياة التي يمكنك إجراؤها للتخفيف من النزيف، مثل تجنب أدوية سيولة الدم (مثل الأسبرين) والحد من تناول الكحول.