تعذر الارتخاء المريئي

تخصص في الجراحة العامة

ما هو تعذر الارتخاء المريئي؟

تعذر الارتخاء المريئي هو اضطراب نادر يؤثر على المريء (أنبوب الطعام)، مما يجعل من الصعب جدًا ابتلاع الطعام والشراب أو مروره عبر المعدة. يحدث هذا عندما لا تفتح حلقة العضلة الموجودة في نهاية المريء بشكل كامل، أو لا تفتح أبدًا. نتيجة لذلك، لا يتم إنزال الطعام والشراب إلى المعدة، بل يعلقان، وغالبًا ما يتقيأ الشخص.

ما هي أعراض تعذر الارتخاء المريئي؟

لا تظهر الأعراض على جميع المصابين بهذه الحالة، ولكن إن ظهرت تكون كالآتي:

  • تقيؤ الطعام الغير مهضوم.
  • ألم في الصدر.
  • نوبات سعال.
  • حرقة في المعدة.
  • سيلان اللعاب بشكل مُفرط.
  • خسارة الوزن بشكل تدريجي.

يمكن أن تُصاب بتعذر الارتخاء المريئي في أي مرحلة من حياتك، وإذا تركت الحالة دون علاج يمكن أن تزيد من فرص إصابتك بسرطان المريء. إذا واجهت أيًا من هذه الأعراض، فمن المهم أن ترى الأخصائي المناسب حتى يمكن إجراء التشخيص ووضع خطة العلاج.

ما الذي يُسبب تعذر الارتخاء المريئي؟

سبب تعذر الارتخاء المريئي غير معروف إلى حد كبير. ومع ذلك، يُعتقد أنه يحدث عندما تتلف الأعصاب في المريء وتتوقف عن العمل بشكل كامل، مما يتسبب في توقف حلقة العضلات في نهاية المريء عن العمل.

سبب تلف هذا العصب غير معروف، ولكن يمكن أن يكون مرتبطًا بعدوى ما، أو ربما بأمراض المناعة الذاتية. هناك أيضًا احتمال أن يكون تعذر الارتخاء الوراثي وراثيًا.

كيف يتم تشخيص حالة تعذر الارتخاء المريئي؟

قد يكون تشخيص تعذر الارتخاء المريئي أمرًا صعبًا لأنه يتشارك الأعراض مع اضطرابات الجهاز الهضمي الأخرى. إذا اشتبه الأخصائي في أنك تُعاني من تعذر الارتخاء المريئي، فمن المرجح أن يتم إجراء الاختبارات التالية:

  • قياس الضغط: حيث يتم إدخال أنبوب صغير في الأنف أو الفم في المريء لقياس تقلصات العضلات عند البلع واكتشاف أي ضغط قد يحدث.
  • التنظير الداخلي: يمر المنظار أسفل الحلق بحيث يُمكن فحص بطانة المريء، ويمكن تحديد أي انسداد قد يكون موجودًا.
  • الأشعة السينية: خلالها يبتلع المريض سائلًا يحتوي على مادة الباريوم، ثم يتم التصوير بالأشعة السينية. يُسلط هذا الإجراء الضوء على مقدار الوقت الذي يستغرقه السائل ليمر إلى معدتك.

ما هي العلاجات الخاصة بحالة تعذر الارتخاء المريئي؟

على الرغم من عدم وجود علاج حالي لمرض تعذر الارتخاء المريئي، إلّا أن هناك بالتأكيد تدابير للتخفيف من الأعراض. مفتاح العلاج الناجح هو تسهيل البلع على المريض عند الأكل والشرب.

تم تصميم بعض الأدوية لإرخاء عضلات المريء، مما يُسهّل البلع. ومع ذلك، فإن تأثيره مؤقت.

بعض خيارات العلاج الأُخرى تشمل:

  • حقن البوتوكس: يتم حقنها في حلقة العضلات التي تسمح للطعام بالدخول إلى المعدة لأن مادة البوتوكس تجعلها تسترخي.
  • الجراحة: من خلال جراحة ثقب المفتاح (تنظير البطن)، يتم قطع الحلقة العضلية ويُمكن أن يُسهّل ذلك البلع بشكل دائم.
  • تمدد العضلة: يتم تمرير بالون عبر المريء للمُساعدة في شد حلقة العضلات التي تسمح للطعام بالدخول إلى المعدة، مما يجعل البلع أسهل وأقل إيلامًا.